مرايا مؤسّسة للتواصل الثقافيّ والعلميّ بين العالم العربيّ وأوروبا. وهي وليدة الاقتناع بأنّ الثقافات يعكس بعضها بعضًا ويغنيه. لذا، تسعى مرايا، عبر تطوير وعي مشترك للثقافة والتاريخ، إلى تحقيق التقارب والتفاعل بين المجتمعات المختلفة، من دون محو تعدّديّتها وتنوّعها وفرادة كلّ منها.

تلتفت مرايا خصوصًا إلى العلاقات والروابط الثقافيّة والعلميّة العريقة في منطقة البحر الأبيض المتوسّط. وهي تهتمّ أيضًا بالتواصل العلميّ والثقافيّ بين العالم العربي وألمانيا، الذي ما زال يُمارَس حتى الآن بقدر غير كافٍ، وذلك لأسباب لغويّة بالدرجة الأولى، باذلةً الجهد من أجل دعم الوعي المتبادل في الثقافتين.

تعمل مرايا على بلورة الانعكاسات الثقافيّة المتعدّدة بين أوروبا والعالم العربيّ عبر نشاطات علميّة وأدبيّة وفنيّة واجتماعيّة. وهي منفتحة على التعاون مع المؤسّسات والأشخاص الذين يشاركونها الاهتمام ذاته.

التزامًا بمبدأ التواصل الثقافيّ والعلميّ القائم على المساواة والاحترام المتبادل بين العالم العربيّ وأوروبا، تتّخذ مرايا مركزين، في ألمانيا وفي لبنان.

يشمل عمل مرايا:

-

ترجمة الكتابات الفلسفيّة والعلميّة والأدبيّة ونشرها باللغة العربيّة وأهمّ اللغات الأوروبيّة


-

إقامة مؤتمرات وندوات تتناول مواضيع علميّة وثقافيّة وسياسيّة واجتماعيّة


-

تنظيم نشاطات ثقافية وفنية


-

تعزيز الحوار بين الأديان على قاعدة خطاب حداثيّ متكافئ

-

تبادل الخبرات والكفاءات بين المؤسّسات الثقافيّة والعلميّة والفنيّة